رابطة المرأة ثلاثة أعوام من الإنجازات المتواصلة

editor
http://bit.ly/2tGXDrP

سلافا عبد الرحمن

 قامشلو- خلال 3 أعوام متواصلة من العمل الدؤوب ساهمت رابطة المرأة الحرة في روج آفا في ضم عدد كبير من النساء وتدريبهن وتوعيتهم من خلال جملة من النشاطات والفعاليات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، إضافة إلى الاهتمام بقضايا المرأة والأطفال.

تأسست رابطة المرأة الحرة في روج آفا في عام 2015 انطلاقاً من مقاطعة الجزيرة، لتمتد تنظيمياً فيما بعد إلى عموم مناطق روج آفا.

الهدف تحرير المرأة وتوعيتها

وجاء تأسيس رابطة المرأة الحرة في روج آفا لجملة أهداف، تمحورت جميعها حول تحرير المرأة وتوعيتها ومساندتها وكذلك الأمر بالنسبة للأطفال.

وتهدف الرابطة إلى تسيير مختلف النشاطات الهادفة إلى حل مشاكل المرأة والاطفال على الأصعدة، الاجتماعية، الثقافية، الاقتصادية، الصحية، التربوية والحقوقية، كما وتعمل على توعية المرأة وحمايتها تجاه المفاهيم البالية للمجتمع التقليدي (جرائم الشرف والثأر، المهر، الزواج المبكر، الزواج البدل، تعدد الزوجات، وما شابه).

إضافة إلى البحث في التأثيرات السلبية للحرب والهجرة وما تسببت به من مشاكل تطال المرأة والطفل، ولفت أنظار المنظمات الدولية المعنية.

جملة من النشاطات الاجتماعية والتربوية والاقتصادية والثقافية

وتنظم الرابطة نشاطاتها على عدة محاور بما يخدم أهدافها الأساسية. فعلى الصعيد الاجتماعي، تبحث الرابطة في الأضرار الاجتماعية والنفسية التي تخلفها الحرب والهجرة على المرأة والطفل، وتقوم بصياغة المشاريع اللازمة لتلافيها والتغلب عليها، ومؤازرة النساء والأطفال المتضررين من الحرب ومساندتهم مادياً ومعنوياً.

أما في مجال التربية والتعليم فتعقد الدورات التدريبية بهدف توعية المرأة تجاه مختلف مفاهيم المجتمع الإقطاعي ومفاهيم السلطة الذكورية، وتهتم بتهيئة الأطفال في مرحلة الحضانة، وتعمل على تدريب وتوعية الأمهات.

وفي المجال الصحي تقوم بإلقاء المحاضرات والدروس التوعوية المعنية بشؤن المرأة والطفل، تقوم بالبحوث والاستطلاعات الصحية وتفتح دورات تدريبة للنساء في مجال الصحة.

كما وتعمل في المجال الاقتصادي على توفير فرص عمل للمرأة وتوظيفها لتتمكن من الاعتماد على نفسها، وتفتح دورات وورشات الخياطة.

علاوة على ذلك، تعمل الرابطة في المجال الثقافي على تنظيم الدورات الفنية والثقافية للأطفال والشباب في مجال المسرح، الموسيقا، الرسم والفلكلور وتفتتح دورات الفنون اليدوية.

في المجال الحقوقي تفتتح مراكز الارشاد والتوجيه والتحاور بشأن ما تتعرض له المرأة من عنف وقمع.

فروع في مختلف مدن روج آفا

يقع المركز الرئيسي لرابطة المرأة الحرة في مدينة قامشلو ولها فروع في المقاطعات الثلاث وتعمل حسب حاجة أهالي كل مقاطعة. في مقاطعة الجزيرة تعمل في رابطة المرأة الحرة 79 امرأة، وتم تدريب 80 امرأة على دورات الخياطة و 848 على دورات التمريض والإسعافات الأولية، و تم تنظيم محاضرات نفسية لـ 45 امرأة في المخيمات و لأكثر من 800 امرأة في مناطق أخرى، أما بالنسبة لدورات اللغة الكردية فقد تم تدريب 115 امرأة، وفي مجال الموسيقا تم تدريب 50 طفل وطفلة.

في مقاطعة الجزيرة يوجد مكاتب تابعة لوقفة المرأة الحرة، كما في قامشلو ويعمل ضمن المركز 11 امرأة، ويشرف المركز على مشغل خياطة ويعمل فيه 4 نساء، وصالة رياضة ويعمل فيها امرأة واحدة، وتوجد 6 روضات في المدينة تعمل فيها 16 معلمة، ومركز صحي تعمل فيه 4 عاملات.

أما في  ديريك يعمل ضمن رابطة المرأة 15عضوة ففي المكتب يعمل 3 نساء ويهتمون بتدريب المرأة على الخياطة واللغة الكردية ودورات تمريض والإسعافات الأولية، وروضة أطفال يعمل فيها 9 معلمات، وافتتح حديثاً مركز صحي في قرية طبكة في منطقة كوجرات ويعمل فيها 3 أأعضاء. وفي سري كانية 8 أعضاء تعمل 5 منهن في المركز الصحي فيما تشرف 3 نساء على الحديقة.

وفي كركي لكي عدد العاملين 5 يعمل 2 في المكتب و 3 في الروضة. كما افتتحت الرابطة مراكز في مخيمات الهول وروج ونوروز تشرفن على تنظيم محاضرات نفسية ودورات إسعافات أولية واللغة الكردية ودورات خياطة.

أما في مقاطعة كوباني فتسعى الرابطة لتأسيس مشاريع لخدمة المرأة، وتدرس مشروع يتضمن افتتاح أكاديمية لرعاية الأطفال الأيتام من المنتظر أن يأوي حوالي 900 طفل.

وفي عفرين يعمل في رابطة المرأة 5 أعضاء و5 معلمات روضات، ويشرف على دار حضانة ومركز تجميل، إضافة لتنظيم دورات تعليم اللغة الكردية.

كما يوجد للرابطة مكتب في ألمانيا يعمل على تنظيم محاضرات توعوية بمشاركة مختصين بهدف توطيد العلاقات بين نساء روج آفا ونساء الدول الأوروبية.

إنجازات مهمة خلال 3 أعوام

الناطقة باسم رابطة المرأة الحرة هنا علي قالت في حديث لوكالة أنباء هاوار  إن الهدف من تأسيس الرابطة هو مساندة المرأة لإزالة الآثار السلبية للحرب وتوعية وتأهيل المرأة من مختلف النواحي.

وبحسب هنا علي فقد  واجهت الرابطة في بداية تأسيسها العديد من المعوقات والمشاكل إلا أنها تمكنت بعد 3 أعوام من الجهود المتواصلة من توعية وتأهيل المرأة في مختلف الصعد الثقافية والاجتماعية والاقتصادية، وبالتالي توسعت نشاطات الرابطة وازداد الإقبال من قبل النساء.

وفي ختام حديثها قالت هنا علي أنهن في رابطة المرأة الحرة  في روج يسعين من أجل الارتقاء بالمرأة إلى أعلى المستويات،  والوصول إلى كامل حقوقها بعيداً عن الذهنية المتسلطة.

(ك)

ANHA






source: ANHA

Read more

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

رابطة المرأة ثلاثة أعوام من الإنجازات المتواصلة

editor
http://bit.ly/2tGXDrP

سلافا عبد الرحمن

 قامشلو- خلال 3 أعوام متواصلة من العمل الدؤوب ساهمت رابطة المرأة الحرة في روج آفا في ضم عدد كبير من النساء وتدريبهن وتوعيتهم من خلال جملة من النشاطات والفعاليات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، إضافة إلى الاهتمام بقضايا المرأة والأطفال.

تأسست رابطة المرأة الحرة في روج آفا في عام 2015 انطلاقاً من مقاطعة الجزيرة، لتمتد تنظيمياً فيما بعد إلى عموم مناطق روج آفا.

الهدف تحرير المرأة وتوعيتها

وجاء تأسيس رابطة المرأة الحرة في روج آفا لجملة أهداف، تمحورت جميعها حول تحرير المرأة وتوعيتها ومساندتها وكذلك الأمر بالنسبة للأطفال.

وتهدف الرابطة إلى تسيير مختلف النشاطات الهادفة إلى حل مشاكل المرأة والاطفال على الأصعدة، الاجتماعية، الثقافية، الاقتصادية، الصحية، التربوية والحقوقية، كما وتعمل على توعية المرأة وحمايتها تجاه المفاهيم البالية للمجتمع التقليدي (جرائم الشرف والثأر، المهر، الزواج المبكر، الزواج البدل، تعدد الزوجات، وما شابه).

إضافة إلى البحث في التأثيرات السلبية للحرب والهجرة وما تسببت به من مشاكل تطال المرأة والطفل، ولفت أنظار المنظمات الدولية المعنية.

جملة من النشاطات الاجتماعية والتربوية والاقتصادية والثقافية

وتنظم الرابطة نشاطاتها على عدة محاور بما يخدم أهدافها الأساسية. فعلى الصعيد الاجتماعي، تبحث الرابطة في الأضرار الاجتماعية والنفسية التي تخلفها الحرب والهجرة على المرأة والطفل، وتقوم بصياغة المشاريع اللازمة لتلافيها والتغلب عليها، ومؤازرة النساء والأطفال المتضررين من الحرب ومساندتهم مادياً ومعنوياً.

أما في مجال التربية والتعليم فتعقد الدورات التدريبية بهدف توعية المرأة تجاه مختلف مفاهيم المجتمع الإقطاعي ومفاهيم السلطة الذكورية، وتهتم بتهيئة الأطفال في مرحلة الحضانة، وتعمل على تدريب وتوعية الأمهات.

وفي المجال الصحي تقوم بإلقاء المحاضرات والدروس التوعوية المعنية بشؤن المرأة والطفل، تقوم بالبحوث والاستطلاعات الصحية وتفتح دورات تدريبة للنساء في مجال الصحة.

كما وتعمل في المجال الاقتصادي على توفير فرص عمل للمرأة وتوظيفها لتتمكن من الاعتماد على نفسها، وتفتح دورات وورشات الخياطة.

علاوة على ذلك، تعمل الرابطة في المجال الثقافي على تنظيم الدورات الفنية والثقافية للأطفال والشباب في مجال المسرح، الموسيقا، الرسم والفلكلور وتفتتح دورات الفنون اليدوية.

في المجال الحقوقي تفتتح مراكز الارشاد والتوجيه والتحاور بشأن ما تتعرض له المرأة من عنف وقمع.

فروع في مختلف مدن روج آفا

يقع المركز الرئيسي لرابطة المرأة الحرة في مدينة قامشلو ولها فروع في المقاطعات الثلاث وتعمل حسب حاجة أهالي كل مقاطعة. في مقاطعة الجزيرة تعمل في رابطة المرأة الحرة 79 امرأة، وتم تدريب 80 امرأة على دورات الخياطة و 848 على دورات التمريض والإسعافات الأولية، و تم تنظيم محاضرات نفسية لـ 45 امرأة في المخيمات و لأكثر من 800 امرأة في مناطق أخرى، أما بالنسبة لدورات اللغة الكردية فقد تم تدريب 115 امرأة، وفي مجال الموسيقا تم تدريب 50 طفل وطفلة.

في مقاطعة الجزيرة يوجد مكاتب تابعة لوقفة المرأة الحرة، كما في قامشلو ويعمل ضمن المركز 11 امرأة، ويشرف المركز على مشغل خياطة ويعمل فيه 4 نساء، وصالة رياضة ويعمل فيها امرأة واحدة، وتوجد 6 روضات في المدينة تعمل فيها 16 معلمة، ومركز صحي تعمل فيه 4 عاملات.

أما في  ديريك يعمل ضمن رابطة المرأة 15عضوة ففي المكتب يعمل 3 نساء ويهتمون بتدريب المرأة على الخياطة واللغة الكردية ودورات تمريض والإسعافات الأولية، وروضة أطفال يعمل فيها 9 معلمات، وافتتح حديثاً مركز صحي في قرية طبكة في منطقة كوجرات ويعمل فيها 3 أأعضاء. وفي سري كانية 8 أعضاء تعمل 5 منهن في المركز الصحي فيما تشرف 3 نساء على الحديقة.

وفي كركي لكي عدد العاملين 5 يعمل 2 في المكتب و 3 في الروضة. كما افتتحت الرابطة مراكز في مخيمات الهول وروج ونوروز تشرفن على تنظيم محاضرات نفسية ودورات إسعافات أولية واللغة الكردية ودورات خياطة.

أما في مقاطعة كوباني فتسعى الرابطة لتأسيس مشاريع لخدمة المرأة، وتدرس مشروع يتضمن افتتاح أكاديمية لرعاية الأطفال الأيتام من المنتظر أن يأوي حوالي 900 طفل.

وفي عفرين يعمل في رابطة المرأة 5 أعضاء و5 معلمات روضات، ويشرف على دار حضانة ومركز تجميل، إضافة لتنظيم دورات تعليم اللغة الكردية.

كما يوجد للرابطة مكتب في ألمانيا يعمل على تنظيم محاضرات توعوية بمشاركة مختصين بهدف توطيد العلاقات بين نساء روج آفا ونساء الدول الأوروبية.

إنجازات مهمة خلال 3 أعوام

الناطقة باسم رابطة المرأة الحرة هنا علي قالت في حديث لوكالة أنباء هاوار  إن الهدف من تأسيس الرابطة هو مساندة المرأة لإزالة الآثار السلبية للحرب وتوعية وتأهيل المرأة من مختلف النواحي.

وبحسب هنا علي فقد  واجهت الرابطة في بداية تأسيسها العديد من المعوقات والمشاكل إلا أنها تمكنت بعد 3 أعوام من الجهود المتواصلة من توعية وتأهيل المرأة في مختلف الصعد الثقافية والاجتماعية والاقتصادية، وبالتالي توسعت نشاطات الرابطة وازداد الإقبال من قبل النساء.

وفي ختام حديثها قالت هنا علي أنهن في رابطة المرأة الحرة  في روج يسعين من أجل الارتقاء بالمرأة إلى أعلى المستويات،  والوصول إلى كامل حقوقها بعيداً عن الذهنية المتسلطة.

(ك)

ANHA






source: ANHA

Read more

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s