أهالي عفرين يعزون ذوي الشهيد تكين جيلو

editor
http://bit.ly/2uiqTWD

عفرين – قدم المئات من أهالي ناحيتي جندريسه وشيه واجب العزاء لذوي الشهيد محمد رشو المقاتل في قوات الدفاع الشعبي الذي استشهد في سرت بباكور كردستان، وأكدوا أنه بروح مقاومة 14 تموز والشهداء سينتصر الحق.

وتوافد اليوم المئات من أهالي ناحيتي جندريسه وشيه بمقاطعة عفرين إلى خيمة عزاء الشهيد محمد رشو الاسم الحركي تكين جيلو الذي استشهد في 22 حزيران من الشهر المنصرم في سرت بباكور كردستان.

ونصب مجلس عوائل الشهداء خيمة عزاء للشهيد محمد رشو، أمام منزل ذويه في قرية يلانقوز بناحية جندريسه، وزينت الخيمة بصور قائد الشعب الكردي عبدالله اوجلان، صور الشهداء، أعلام وحدات حماية الشعب والمرأة، حركة المجتمع الديمقراطي ومؤتمر ستار.

وشارك في مراسم العزاء الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في مقاطعة عفرين عثمان شيخ عيسى، الرئيس المشترك للمجلس التشريعي في مقاطعة عفرين محمد يوسف، رئيس هيئة الداخلية في مقاطعة عفرين حسن بيرم، رئيس هيئة الخارجية في مقاطعة عفرين سليمان جعفري، عضوة الهيئة التنفيذية للمجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي في مقاطعة عفرين أمينة أوسي، مقاتلي وحدات حماية الشعب والمرأة، قوات الأسايش، قوات حماية المجتمع، أعضاء المؤسسات والهيئات المدنية والمئات من أهالي ناحيتي جندريسه وشيه.

بدأت المراسم بتقديم وحدات حماية الشعب والمرأة عرضاً عسكرياً، ومن ثم تحدث القيادي في وحدات حماية الشعب بناحية جندريسه ماني عكيد، الذي عزى ذوي الشهيد وكافة شهداء الحرية، وأشار إلى أن الشعب الكردي شعب واحد وسياسات الدول المعادية والحدود بين الكرد لن تجعلهم يستسلمون بل تزداد المقاومة لدى الكرد أكثر.

ومن ثم تحدث عضو مجلس عوائل الشهداء في ناحية جندريسه فوزي يوسف، وقال: “هذا الشهر هو شهر المقاومة، فيوم 14 تموز هو يوم المقاومة في سجون آمد، حيث قام المناضلون خيري دورميش، عاكف يلماز، علي جيجك وكمال بير بالإضراب عن الطعام حتى الموت، وذلك رداً على الممارسات الفاشية التركية بحق الشعب الكردي، وأبدوا مقاومة عظيمة، وبذلك فإنه بروح مقاومة الشهيد تكين وشهداء مقاومة 14 تموز سنصعد النضال، وسينتصر الحق”.

كما وألقت عضوة الهيئة التنفيذية في المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي أمينة أوسي كلمة قالت فيها “الدولة التركية المحتلة تهاجم اليوم مناطق الشهباء ومقاطعة عفرين سعياً إلى احتلالها، ولكن الدولة التركية لا تعلم أن الشعب هنا في عفرين شعب مقاوم لا يستسلم بسهولة”.

وفي حديثها عن مقاومة 14 تموز قالت أمينة أوسي: “مقاومة سجون آمد في 14 تموز هي جواب لدولة قامت بقمع واستغلال شعب مضطهد يريد أبسط حقوق الإنسان وهي الحرية”.

وباسم عائلة الشهيد، تحدث خال الشهيد مصطفى علوش، وأشار في حديثه إلى فخر العائلة بشهادة ابنهم، وأضاف “هذا الشهيد لم يكن الشهيد الأول ولن يكون الأخير، لأن القائد أوجلان قال أن هذه الحرب ستدوم طويلاً لأن الدول المعادية لن تتخلى عن فكرها الشوفيني، ونحن الشعب الكردي سنقاوم حتى الحرية، ونحن كعائلة شهيد مفتخرين جداً بشهادة ابننا ودخولنا بين عوائل الشهداء”.

وبعد انتهاء الكلمات قرأ الإداري في لجنة التعليم بالمجتمع الديمقراطي في ناحية جندريسه عيسى ماركو وثيقة الشهيد وسلمت لذويه.

وانتهت المراسم بترديد الشعارات التي تحيي وتمجد الشهداء.

(غ ع- ج ج/ش)

ANHA







source: ANHA

Read more

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s