بهوايته افتتح محل كمتحف للنحاسيات والكرستال

editor
http://bit.ly/2th4TaN

كاميران خوجة

منبج – عشقه للقطع النحاسية الأثرية دفعه إلى اتخاذ هواية جمعها منذ ما يقارب الـ15 عاماً، حيث تعود غالبية تلك القطع إلى العهود القديمة ولحضارات الكثير من الدول العربية والأجنبية، وتحول بها من هواية إلى فتح محل تشبه متحفاً للنحاس والكرستال.

المواطن رفعت كبة، أحد أبناء مدينة منبج يهوا جمع القطع والأدوات النحاسية والكرستال والبلور القديم، والتي صنعت غالبيتها في بلدان مختلفة، منها “البغدادية, الدمشقية, العمانية, اليمنية, المصرية, الحجازية والروسية”، وكذلك بعض القطع الزجاجية التي تعتبر من الكريستال الأصلي.

وبعد 15 عاماً من جمعها والتي كان يشتري بعضها من أسواق حلب القديمة، وبعضها من التجار، والبعض الآخر من الأهالي، افتتح رفعت بها محلاً صغيراً ليعرض فيها مقتنياته التي جمعها، والقطع الأثرية التي يمتلكها ويعرضها في محله والتي تشمل النحاسيات على نوعين “النحاس الأصفر والأحمر”، كما هناك بعض الأنواع من النحاس الأحمر تكون مطلية بمادة تشابه الفضة.

وأوضح رفعت إلى أن جمع النحاسيات كانت هواية لديه أكثر من أن تكون تجارة، فكان يجمع النحاسيات منذ ما يقارب 15 سنة دون أن يتاجر بها، في حين أنه أفتتح المحل بغرض التجارة منذ 7 شهور فقط، وهو يملك تشكيلة واسعة من النحاسيات ومنها بتواريخ قديمة وأخرى حديثة.

وأشار إلى أن القطع النحاسية منها ما يباع  بالكيلوغرام كالمنسف ومنها ما يباع بالقطعة الفردية كالتماثيل الصغيرة حيث يتم بيعها بالقطعة الواحدة وذلك على أساس التكلفة و كمية المواد المستخدمة في الصنع ومصدرها.

وخلال زيارة وكالة أنباء هاوار بالمواطن رفعت في محله، أشار إلى عدة قطع من النحاس الأحمر منها بعض الأكواب المطلية بالبياض بالإضافة لبلورة أركيلة أكد أنها مصنوعة يدوياً ولما تمسها أي آلة، ويمتلك عدة لوحات فنية منها لوحة صنعت يدوياً إلا أنها ليست صناعة عربية ويرجح رفعت أن تكون من بلاد روسيا أو الشيشان.

ويمتلك بعض القطع من النحاس الأصفر كساعة أثرية من أحد الدول الأوروبية لايعرف موطنها بالتحديد، كما لديه السطل الشامي والذي كان يستخدم في الحمامات الدمشقية القديمة بالإضافة لأوني الفول (طناجر) حيث لديه عدد منها لكنها بأحجام صغير، حيث أشار أنها ليست لصنع الفول بل كمناظر توضع في المطابخ.

ويقتني أيضا الترس الذي استخدم سابقا في الحروب ولكن في الآونة الأخيرة استخدمت في العراضات والأعراس “كالرقصات الحلبية والشامية” ويمتلك أيضاً خنجراً صنع في عمان عاصمة المملكة الأردنية حيث حفر عليه اسم صانعها وتاريخ الصنع في عام 1956حيث يبلغ عمر الخنجر 61 سنة ميلادية.

ومن بين القطع النحاسية التي يمتلكها رفعت، مصبات القهوة العربية وهي من مدن و بلدان عربية مختلفة منها البغدادية والدمشقية حيث يوجد منها النحاس الأصفر والأحمر، والأحمر المطلي بالبياض، بالإضافة الى أكواب القهوة المرة والمعروف بالـ(فنجان).

وأوضح رفعت كبة أن” بلاد الشام مشهورة بصناعة مصبات القهوة (دلال القهوة المرة من نوع المزعل) والمزعل هو النوع الأول والأجود من بين مصبات القهوة، وهو محل في دير الزور مشهور على مستوى الوطن العربي بصناعة مصبات القهوة المرة”.

وأكد رفعت كبة أن سعر الطقم الواحد منه والذي يتألف من 6 قطع بأحجام مختلفة يتراوح ما بين الـ 1000و 1500 دولار، وذلك لأنها صناعة ممتازة، ويمتلك كبة قطعة واحدة من مصبات القهوة من صناعة المزعل هذه.

ومن بين النحاسيات أيضا أكواب صغيرة وهي حجازية الصنع كان الحجاج يجلبونها من بلاد الحجاز، مكة المكرمة والمدينة المنورة، وذلك لتقديم ماء زمزم فيها لضيوف الحجاج.

وكما يملك بعض القطع النحاسية وهي من مصر بأشكال فرعونية وبعضاً من الزجاج القديم منها الكرستال الشامي القديم ويتجاوز عمرها الـ50 سنة، وكذلك الكرستال البلجيكي وطاحونة القهوة اليدوية.

أما بالنسبة للقطع الفردية التي يمتلكها هي المنسف العربي من صناعة المغرب ويتجاوز عمره السبعين سنة, كان يقدم فيها الطعام أثناء الولائم الضخمة والمناسبات المميزة.

ومن القطع النادرة أيضاً من مقتنيات محله قطعتان فريدتان من الخنجر اليمني، وأشار بأنهما ليستا للبيع بسبب قدمها وندرتها في البلاد، وعدم وجود بديل يعوض مكانها إن فقدت، إنما عرضها كمنظر في المحل، ونوه بأن الخنجر اليمني والذي يشتهر به الشعب اليمني بتميز بشكله المختلف عن باقي الخناجر العربية حيث يتميز بغمده المعكوف.

وولديه أيضاً الحربة الجركسية، ويذكر كبة أن لها اسم جركسي لم يعد يتذكره، ونوه أن الأرمن في مدينة حلب كانوا يصنعون مثل هذا السلاح وبنفس الطراز في الآونة الأخيرة، وأكد كبة أن الحربة التي بحوزته هي أصلية من الصناعة الجركسي.

وفي ختام حديثة أكد رفعت كبة أنه لا يشتري أي قطعة من أي أحد دون معرفة هويتها ومن أين حصل عليها الشخص، وذلك خوفاً من أن تكون القطعة قد سرقت من مكان ما.

(ل)

ANHA

source: ANHA

Read more

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s