اجتماعات في لبنان لاستذكار شهداء 14 تموز

editor
http://ift.tt/2t1vhWD

لبنان- عقدة حركة المجتمع الديمقراطي أربعة اجتماعات في لبنان لاستذكار شهداء 14 تموز، وتنديداً بالعزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان.

وحضر الاجتماعات الأربعة العشرات من أبناء الجالية الكردية، حيث عقدت ثلاثة منها في الجنوب وواحدة في بيروت، كما وزينت قاعات الاجتماع بصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان، صور الشهداء وأعلام ورموز كردية.

وفي الاجتماعين الذين عقدا في الجنوب بمنطقة بدياس ومنطقة زرايرية، تحدثت الإدارية في حركة المجتمع الديمقراطي شرفين جودي، مشيرة أن  مقاومة 14 تموز أثبتت للعدو بأن الكرد شعب مقاوم لا يستسلم لأحد حتى في أعتى الظروف وأشدها، حيث بينت تضحية الشهداء “كمال بير، علي جيجك، عاكف يلماز ومحمد خيري درموش”، للدولة التركية مدى حب الشعب الكردي للحرية وارتباطه الوثيق بقيمه ومبادئه.

ونوهت شرفين جودي، أن ثورة روج آفا هي امتداد لمقاومة 14 تموز وقالت: ”علينا ألا ننسى إن ثورة 19 تموز جاءت بناءً على ميراث مقاومة 14 تموز، فوحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية حررت العديد من المناطق في روج آفا والشمال السوري، وهذه الانتصارات والتطورات ليست إلا نتائج مقاومة 14 تموز التاريخية”.

ولفتت شرفين جودي، بأن مقاومة ونضال المناضلين والطليعيين أمثال “كمال بير وعلي جيجك وخيري دورموش أصبح للشعب الكردي إرادة قوية وجبّارة، وعرفوا بعدم رضوخهم للظلم والدكتاتورية ويناضلون لنيل حقوقهم المسلوبة”.

وأكدت شرفين جودي في ختام حديثها أن ثورة روج بمقاومة 14تموز ستفشل جميع مخططات الدول المتآمرة والديكتاتورية الفاشية على الشعب الكردي.

وانتهى الاجتماع بترديد شعارات.

وانتهت الاجتماعين بترديد الشعارات التي تنادي بحرية قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وتردد الشعارات التي تمجد الشهداء مقاومة 14تموز وثورة19 تموز.

وفي الاجتماع الثالث في الجنوب  بمنطقة بشري، بدأ الاجتماع بدقيقة صمت، وبعدها  تحدثت الإدارية في حركة المجتمع الديمقراطي بيروز جودي، مشيرة أن شهداء 14 تموز اثبتوا  للجميع أن المقاومة هي الحياة.

ونوهت بيروز جودي، في حديثها أنه بتضحيات ومقاومة شهداء 14 تموز تحررت شعوب الشمال السوري من المرتزقة وظلمهم، معاهداً بالسير ع خط شهداء كردستان والحفاظ على أرضها وشعبها حتى تحقيق الحرية أو تحقيق الشهادة .

وانتهى الاجتماع بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة 14 تموز.

وبعدها عقدت حركة المجتمع الديمقراطي في بيروت اجتماعاً بمقر رابطة نوروز الثقافية والاجتماعية وحضرها العشرات من أبناء الجالية الكردية، ثم تحدث عضو في حركة المجتمع الديمقراطي  عدنان شيخو، حيث أشار أن شهداء المقاومة وحركة التحرر الكردستاني أمثال الشهداء “كمال بير، عاكف يلماز، علي جيجك” وغييرهم من الذين استشهدوا بعد إبداء مقاومة كبيرة في سجون الفاشية التركية، ووجهوا رسالة مفادها إن إرادة الشعب الكردي إرادة صلبة لا يمكن أن تهزم بممارسات الدولة التركية الفاشية.

وانتهى الاجتماع بترديد الشعارات التي تحي مقاومة 14 تموز.

(ع ق/هـ)

ANHA

source: ANHA

Read more

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s