“تركيا تتجاوز مبادئ الدين الإسلامي والقيم الإنسانية”

editor
http://ift.tt/1JO4keG

عفرين- استنكر كل من اتحاد شؤون الأديان ورابطة العلماء المسلمين في مقاطعة عفرين هجمات واعتداءات الدولة التركية على مقاطعة عفرين ومناطق الشهباء، مؤكدين بأن الاحتلال التركي تجاوز كل الأعراف والقيم الإنسانية، وانتهك باعتداءاته مبادئ الدين الإسلامي.

وأصدر اتحاد شؤون الأديان في مقاطعة عفرين بياناً إلى الرأي العام العالمي في جامع أبو بكر الصديق وصف فيه هجمات الاحتلال التركي على عفرين والشهباء بانتهاك مبادئ الدين الإسلامي الذي يدعو لحرمة الإنسان لا لقتله.

واستنكر شيوخ وعلماء المسلمين في اتحاد شؤون الأديان بالبيان اعتداءات حزب العدالة والتنمية ومرتزقتها على مقاطعة عفرين ومناطق الشهباء، متجاوزة فيها كل الأعراف والقيم الإنسانية، مستغلة الصمت الدولي والإسلامي.

تابع البيان بالإشارة إلى أن” جيش الاحتلال التركي يقوم بإمطار عشرات القذائف على القرى الآمنة، مخلفة وراءها الخراب والدمار، قتل الأبرياء وانتهاك مبادئ الدين الحنيف الذي يدعو إلى حرمة الإنسان كإنسان وإحيائه لا قتله، وكما ذكر في كتاب الله تعالى “ومن قتل نفساً بغير نفس أو فساداً في الأرض فكأنما قتل الناس جميعاً”.

وأكد البيان “إن هذه الاعتداءات جاءت بعد المكاسب والانتصارات المتتالية لقوات سورية الديمقراطية في الرقة، فإن هذا ما قهر وأقلقت تركيا وكشف نفاقهم وعلاقتهم المباشرة بالجماعات التكفيرية الظلامية كل ذلك من أجل خلق فتنة بين مكونات روج آفا متتالية”.

وأشار البيان إلى “أن تركيا تتاجر بالدين وتأخذ منه ما يتفق مع هواهم، هذا هو النفاق بكل ما تعنيه الكلمة، وفي الوقت نفسه ندين ونستنكر الصمت الدولي والإسلامي حيال هذه الجرائم والاعتداءات ونناشدهم أن يتحركوا سريعاً وأن يتحملوا مسؤولياتهم الإنسانية والأخلاقية، لوضع حد لمجازر حكومة العدالة والتنمية بحق شعبنا المسالم الذي يطمح ويريد أن ينعم ويحيا ويعيش بسلام مثل غيره فوق تراب وطنه”.

واختتم البيان بالقول “في مثل هذه الظروف يتوجب علينا أن نقف صفاً واحداً بكل مكوناتنا مع قواتنا وحدات الحماية الشعب والمرأة وقوات سورية الديمقراطية الذين يسهرون ويواصلون الليل بالنهار من أجل أمننا وسلامتنا، وأن نتحمل مسؤولياتنا الدينية، الأخلاقية والوطنية وأن نبذل ما بوسعنا والتجاوز من الأقوال إلى الأفعال عندئذ سيسقط المشروع الأردوغاني العثماني وستأتينا نسمات النصر”.

(ش)

ANHA

source: ANHA

Read more

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s