مناقشة ثورة 19 تموز ومنجزاتها خلال ندوة حوارية

editor
http://ift.tt/2usboLX

عفرين- أكدت كل من الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطية لمقاطعة عفرين هيفي مصطفى والرئيس المشترك لمجلس حركة المجتمع الديمقراطي مصطفى حسن ثورة 19 تموز هي ثورة اللغة وثورة حرية المرأة إلى جانب ثورة الحرية، وأشاروا بأنها حققت أهدافها عملياً على أرض الواقع رغم المعتدين عليها، وذلك خلال ندوة حوارية.

وتحت عنوان “ثورة 19 تموز… بين المنجز والمتطلبات”، نظم مركز روج آفا للدراسات الاستراتيجية اليوم ندوة حوارية حول ما جلبته ثورة 19 تموز من انتصارات لشمال سوريا وما هو المطلوب لأن تستمر الثورة في نجاحاتها.

وحضر الندوة شخصيات سياسية من الأحزاب الكردية كحزب الوحدة الديمقراطي الكردي السوري، وممثلين عن المؤسسات المدنية والفكرية والعسكرية، والعشائر العربية.

وبعد الوقوف دقيقة صمت، ألقت عضوة مركز روج آفا لدراسات الاستراتيجية بريفان سيدو كلمة أوضحت فيها مكتسبات ثورة 19 تموز بشكل مقتضب.

وأكدت سيدو بأن ثورة 19 تموز هي من حققت نوعاً من الأمان في بقعة من أراضي سوريا، وأشارت بأن ثورة اللغة وحرية المرأة هي من نتاج تلك الثورة.

ودارت نقاشات الندوة حول عدد من الأسئلة التي تضم في فحواها المنجزات التي حققتها ثورة 19 تموز والعوائق التي واجهتها وما هي السبل والحلول لإضفاء وجه أفضل للمكتسبات المحققة.

ثورة 19 تموز حققت ما لم يحققه أحد في سوريا..

وفي محتوى الكلمات التي ألقاها ممثلو حركة المجتمع الديمقراطي والمجلس التنفيذي، تم التأكيد على أن ثورة 19 تموز جاءت بالعديد من الانتصارات من الجانب المحلي والدولي، وأن المناطق التي أعلنت فيها الإدارة الذاتية عقب ثورة 19 تموز كانت أكثر مناطق سوريا أماناً والملجأ الوحيد للنازحين الفارين من أتون الحرب في المناطق الأخرى.

كما ونوهت الكلمات بأن الثورة الذهنية التي بدأت بفضل ثورة 19 تموز وافتتاح الأكاديميات حقق نوعاً من التفاهم لمشروع الأمة الديمقراطية التي يدعو إليها قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان، وإن مشروع تشكيل الكومينات الذي بدأ من مناطق روج آفا بهذا الصدد أُثر على روج آفا وشمال سوريا كله.

كما تطرقت الكلمات إلى أن ثورة تحرير المرأة من الذهنية الذكورية هي من نتاج ثورة 19 تموز، وإن ثورة تحرير المرأة وصلت إلى حدود عالية من النجاح، وإن الحقوق التي كانت المرأة مجردة منها، أخذتها بفضل هذه الثورة.

وأشارت الكلمات في مجملها إن ثورة 19 تموز حققت ما سعت إليه عملياً على أرض الواقع، وإن تشكيل مؤسسات مدنية وعسكرية وفكرية مثل مؤتمر ستار، وهيئات الإدارة الذاتية ووحدات حماية الشعب والمرأة تثبت ذلك.

العوائق التي وقفت أمام الثورة..

الكلمات تطرقت إلى أن الشعب لم يتعرف على الإدارة الذاتية في بداية الأمر، وإن ذلك ما وقف أمام تطورها، كما أشارت الكلمات بأنه في وقت لاحق استطاع الأهالي استيعاب معنى الإدارة الذاتية نوعاً ما، ألا وهو وجوب الأهالي أن يخدموا أنفسهم وإن احتاجوا لمساعدات فإن الإدارة الذاتية ستقدم.

وأشارت الكلمات خلال استمرارها بأن حزب العدالة والتنمية وعبر عملاء له أراد إفشال مشروع تشكيل الكومينات، لأنه كان يرى منها خطراً، وإن صعوبة لعب الكومينات لدورها شكل عائقاً أمام تطور هذه الثورة، وأن الدول الإقليمية تحارب هذا المشروع لأنهم يرون منه خطراً كبيراً على الدولة القومية التي وصلت إلى ذروتها وباتت على أبواب التحطم.

الحلول والسبل التي من شأنها أن تديم انتصارات هذه الثورة..

وضمن حديث الجانبين تم التطرق إلى عدة حلول وسبل بقاء الثورة على منحى انتصاراتها، حيث نوهت الكلمات بأنه يجب على شعوب شمال سوريا الاستمرار في خطهم الثالث وعدم الانحياز إلى طرف، لأنه سيجلب مشاكل حسب رأيهم.

كما أكدت الكلمات بأن ثورة 19 تموز تمتلك المقومات اللازمة للنجاح، حيث تمتلك شعباً صاحب مبدأ مرتبط بها، وتمتلك مشروع على الأرض وهو الفدرالية، كما لفتت الكلمات إلى أنه يجب على الشعب الوقوف إلى جانب الإدارة الذاتية.

فيما نوهت الكلمات بأن نجاح ثورة 19 تموز أولاً سيتحقق عبر القضاء على الإرهاب، ومنع المحتلين من غزو سوريا، الاعتراف بحقوق الكرد في الدستور السوري.

وفي النهاية فتح باب النقاش للحضور، حيث طرحوا أسئلة بخصوص المخاطر على مقاطعة عفرين في هذا الوقت، كما طرحت آراء حول يوم 19 تموز وما حققه، ولاقت الأسئلة أجوبة من قبل هيفي مصطفى ومصطفى حسن

(ن ح- ر إ/ش)

ANHA

 

source: ANHA

Read more

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s