آخر عائلة أرمنية بقيت في الرقة تحررها ق س د

editor
http://bit.ly/2vNKcrX

آلان داوود- عامر علي

كوباني – استطاعت عائلة أرمنية الخروج من مسقط رأسهم في مدينة الرقة وهم يحملون ذكرياتهم وآمالاً بالعودة القريبة إليها، حيث تمكنت قوات من المجلس العسكري السرياني العامل تحت ظل قوات سوريا الديمقراطية من تأمين خروجهم من مدينة الرقة وإيصالهم إلى مقاطعة كري سبي.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية أمنت في الثامن من آب الجاري عبور ما يقارب 150 عائلة من غربي مدينة الرقة إلى النقاط التي حرروها، ومن بين العوائل التي تحررت من مدينة الرقة عائلة أرمنية.

وتعد مدينة الرقة خليط من المكونات، حيث يتواجد في مدينة الرقة قرابة 60 عائلة من الطائفة الأرمنية، بالإضافة إلى تواجد المئات من العوائل المسيحية التي كانت جميعها تعيش بمدينة الرقة إبان الأزمة السورية إلا أن رياح الإرهاب عصفت بهذه المكونات وفرقت شملهم بحسب وصفهم.

وكالة أنباء هاوار التقت بعدة عائلات حررتها قوات سوريا الديمقراطية من مرتزقة داعش، ومن بينهم عائلة أرمنية خرجت من مدينة الرقة، والتي تحدثت عن معاناتهم خلال ثلاثة أعوام عاشوها في الرقة، إلا أن الصدمة لا زالت تمتلكهم ولم يصدقوا أنهم تحرروا فعلاً.

ويشار إلى أن هذه العائلة المؤلفة من 7 أفراد خرجوا من مدينة الرقة في 8 من آب الجاري في الساعة 2 بعد منتصف الليل، حيث قامت قوات سوريا الديمقراطية بتحريرهم وإيصالهم إلى بر الأمان.

أراكسي غومجيان امرأة في العقد السادس من العمر أحد الناجيات من قبضة داعش تتحدث والدموع تنهمر من عينها عما عانته هي وعائلتها خلال فترة مكوثهم في مدينة الرقة.

منعونا من الخروج

وتسرد أراكسي ما عاشته في مدينة الرقة، مشيرة أنهم يعيشون في مدينة الرقة منذ 60 عاماً، وأضافت “عند دخول مرتزقة داعش التزمنا المنازل وكنا نقيم صلواتنا ونشعل الشموع وندعي للرب أن يحفظنا ويحمينا من شرهم وذلك لأنهم دمروا كافة كنائسنا”.

وعن ما عاشوه في مدينة الرقة بعد احتلالها من قبل مرتزقة داعش، قالت أراكسي “فرض علينا ارتداء الثياب الشرعية النقاب والدرع والجلباب حتى القفازات أيضا، ومن لم يكن يلتزم بقوانينهم كانت الحسبة (الشرطة الإسلامية) تعتقلهم، حتى أنهم منعونا أن نبيع منزلنا وننتقل إلى أماكن أخرى”.

تقول أركسي غومجيان:” نحن آخر عائلة خرجت من مدينة الرقة، شعرنا بالحزن لكن لم يكن لدينا خيار آخر، حيث أن المعارك اشتددت، كما أن أبسط مقومات الحياة كالماء والخبز لم تكن متوفرة، كنا نتناول الأرز والبرغل فقط، بسبب عدم توفر الماء والخبز”.

التمسنا ترحيباً كبيراً لم نكن نتوقعه من القوات العسكرية

وأضافت أراكسي غومجيان “رغم صعوبة تركنا للمدينة التي ولدنا بها وعشنا شبابنا بها إلا أن الحزن كان يمتلكنا من جهة، ومن جهة أخرى كنا نشعر بالفرح بأننا وصلنا إلى المناطق الآمنة، حيث استقبلتنا قوات سوريا الديمقراطية والمجلس العسكري السرياني بشكل لم نكن نتوقعه البته”.

أجبروهم على دفع الجزية وإطالة اللحية

ومن جهة أخرى يقول المواطن كاربيس غومجيان “أن ما تعرض له الشعب الأرمني مؤامرة تهدف إلى إبادة المكونات وتهجيرهم من سوريا، حيث أن الأرمن تعرضوا للإبادة على أيدي الأتراك وتعرضوا للإبادة المرة الأخرى على أيدي داعش بهدف إفراغ المنطقة من سكانها الأصليين وخلق شرخ في المجتمع”.

ولفت كاربيس أن مرتزقة داعش وعند دخولها إلى مدينة الرقة في بادئ الأمر لم يكونوا يتعرضون للشعب الأرمني، “إلا أنه ومع مرور فترة من الوقت فرضت مرتزقة داعش الجزية علينا وهي للذكور الذين تتجاوز أعمارهم الـ18 بدفع ماقيمته دينارين اثنين، ثم طالبتنا بأن لا نحلق لحانا فكنا نتجنب ذلك، حيث أن المرتزقة كانت تقوم بالنفي في حالة مخالفة ما كانت تفرضه”.

داعش لا تمثل الإسلام ولا تمت للإسلام بصلة

ويضيف كاربيس “عشنا مع الإسلام ولنا العديد من الأصدقاء الذين كنا نتشارك معهم الأفراح والأحزان لم نكن نفكر البتة بهذه الأمور، إلا أنه وخلال فترة دخول داعش عرفنا المذاهب وعقائد، دين محمد لا يقتل إنما هو دين تسامح ودين يسر وليس عسر هذا ما تعلمناه منذ صغرنا إلا أن هؤلاء لا يمتون بالإسلام بأي صلة ولا علاقة لهم بالإسلام”.

اللحظة التي التقينا بها قوات سوريا الديمقراطية لا نستطيع وصفها.. 

وعن خروجهم من الرقة نوه كاربيس قائلاً “رغم حزننا الشديد بأننا سنترك مدينتنا التي ترعرعنا بها والتي عشنا بها، إلا أنه وفي تلك اللحظة التي رأينا بها قوات سوريا الديمقراطية رأينا الخلاص رأينا الأمان، حيث أن قوات سوريا الديمقراطية قامت باحتضاننا وتحريرنا من أيدي مرتزقة داعش”.

ولا تزال الفرق الخاصة ضمن قوات سوريا الديمقراطية تستمر بتحرير المئات من المدنيين العالقين في مدينة الرقة والذي يستخدمهم المرتزقة كدروع بشرية.

(هـ ن)

ANHA

source: ANHA

Read more

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s