مقتل 22 جنديا في هجوم على مخيم بالنيجر

editor
http://ift.tt/1JO4keG

مركز الأخبار- قتل 22 جنديا نيجريا في هجوم على مخيم للاجئين غرب البلاد بالقرب من الحدود مع مالي.

وقالت وكالة “أ ف ب”، الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول، أن الهجوم وقع في مخيم للاجئين من مالي، في تازاليت بمنطقة تاهوا الغربية، على بعد حوالي 525 كيلومترا شمال شرقي العاصمة نيامي.

من جهتها، أكدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مقتل العسكريين وإصابة 5 آخرين، مضيفة أن ” بعض الجنود المكلفين بحماية المخيم تمكنوا من الفرار”.

ونقلت الوكالة عن  مسؤول أجهزة الأمن المحلية إن “من 30 إلى 40 شخصا مدججين بالسلاح ويتكلمون لغة الطوارق هاجموا، الخميس، الوحدات العسكرية التي قامت بحراسة المخيم للاجئين. وأطلقوا النيران من أسلحة أوتوماتيكية على الجنود الذين كانوا يتناولون الغداء”.

وأضاف المسؤول أن المهاجمين غادروا المخيم بعد ساعتين من بدء الهجوم حاملين معهم الألبسة والأغذية والأسلحة والمعدات العسكرية واستولوا على ثلاث مركبات، بما فيها سيارة للمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وسيارة إسعاف”.

ووفقا لوكالة “شينخوا”، قدم المهاجمون من مالي.

ويعيش في هذا المخيم لاجئون من مالي فروا إلى النيجر المجاورة بعد أن سيطر متشددون بعضهم على صلة بتنظيم “القاعدة” على المنطقة الصحراوية بشمال مالي في العام 2012.

وشهدت الأشهر الأخيرة تفاقما ملحوظا للوضع الأمني في مناطق شمال وأواسط مالي، ما تسبب بزيادة أعداد اللاجئين من هذا البلد.

(م)

 

source: ANHA

Read more

Advertisements

مقتل 22 جنديا في هجوم على مخيم بالنيجر

editor
http://ift.tt/1JO4keG

 مركز الأخبار- قتل 22 جنديا نيجريا في هجوم على مخيم للاجئين غرب البلاد بالقرب من الحدود مع مالي.

وقالت وكالة “أ ف ب”، الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول، أن الهجوم وقع في مخيم للاجئين من مالي، في تازاليت بمنطقة تاهوا الغربية، على بعد حوالي 525 كيلومترا شمال شرقي العاصمة نيامي.

من جهتها، أكدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مقتل العسكريين وإصابة 5 آخرين، مضيفة أن ” بعض الجنود المكلفين بحماية المخيم تمكنوا من الفرار”.

ونقلت الوكالة عن  مسؤول أجهزة الأمن المحلية إن “من 30 إلى 40 شخصا مدججين بالسلاح ويتكلمون لغة الطوارق هاجموا، الخميس، الوحدات العسكرية التي قامت بحراسة المخيم للاجئين. وأطلقوا النيران من أسلحة أوتوماتيكية على الجنود الذين كانوا يتناولون الغداء”.

وأضاف المسؤول أن المهاجمين غادروا المخيم بعد ساعتين من بدء الهجوم حاملين معهم الألبسة والأغذية والأسلحة والمعدات العسكرية واستولوا على ثلاث مركبات، بما فيها سيارة للمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وسيارة إسعاف”.

ووفقا لوكالة “شينخوا”، قدم المهاجمون من مالي.

ويعيش في هذا المخيم لاجئون من مالي فروا إلى النيجر المجاورة بعد أن سيطر متشددون بعضهم على صلة بتنظيم “القاعدة” على المنطقة الصحراوية بشمال مالي في العام 2012.

وشهدت الأشهر الأخيرة تفاقما ملحوظا للوضع الأمني في مناطق شمال وأواسط مالي، ما تسبب بزيادة أعداد اللاجئين من هذا البلد.

(م)

 

source: ANHA

Read more

مقتل 22 جنديا في هجوم على مخيم بالنيجر

editor
http://ift.tt/1JO4keG

مركز الأخبار- قتل 22 جنديا نيجريا في هجوم على مخيم للاجئين غرب البلاد بالقرب من الحدود مع مالي.

وقالت وكالة “أ ف ب”، الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول، أن الهجوم وقع في مخيم للاجئين من مالي، في تازاليت بمنطقة تاهوا الغربية، على بعد حوالي 525 كيلومترا شمال شرقي العاصمة نيامي.

من جهتها، أكدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مقتل العسكريين وإصابة 5 آخرين، مضيفة أن ” بعض الجنود المكلفين بحماية المخيم تمكنوا من الفرار”.

ونقلت الوكالة عن  مسؤول أجهزة الأمن المحلية إن “من 30 إلى 40 شخصا مدججين بالسلاح ويتكلمون لغة الطوارق هاجموا، الخميس، الوحدات العسكرية التي قامت بحراسة المخيم للاجئين. وأطلقوا النيران من أسلحة أوتوماتيكية على الجنود الذين كانوا يتناولون الغداء”.

وأضاف المسؤول أن المهاجمين غادروا المخيم بعد ساعتين من بدء الهجوم حاملين معهم الألبسة والأغذية والأسلحة والمعدات العسكرية واستولوا على ثلاث مركبات، بما فيها سيارة للمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وسيارة إسعاف”.

ووفقا لوكالة “شينخوا”، قدم المهاجمون من مالي.

ويعيش في هذا المخيم لاجئون من مالي فروا إلى النيجر المجاورة بعد أن سيطر متشددون بعضهم على صلة بتنظيم “القاعدة” على المنطقة الصحراوية بشمال مالي في العام 2012.

وشهدت الأشهر الأخيرة تفاقما ملحوظا للوضع الأمني في مناطق شمال وأواسط مالي، ما تسبب بزيادة أعداد اللاجئين من هذا البلد.

(م)

 

source: ANHA

Read more

مقتل 22 جنديا في هجوم على مخيم بالنيجر

editor
http://ift.tt/1JO4keG

 مركز الأخبار- قتل 22 جنديا نيجريا في هجوم على مخيم للاجئين غرب البلاد بالقرب من الحدود مع مالي.

وقالت وكالة “أ ف ب”، الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول، أن الهجوم وقع في مخيم للاجئين من مالي، في تازاليت بمنطقة تاهوا الغربية، على بعد حوالي 525 كيلومترا شمال شرقي العاصمة نيامي.

من جهتها، أكدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مقتل العسكريين وإصابة 5 آخرين، مضيفة أن ” بعض الجنود المكلفين بحماية المخيم تمكنوا من الفرار”.

ونقلت الوكالة عن  مسؤول أجهزة الأمن المحلية إن “من 30 إلى 40 شخصا مدججين بالسلاح ويتكلمون لغة الطوارق هاجموا، الخميس، الوحدات العسكرية التي قامت بحراسة المخيم للاجئين. وأطلقوا النيران من أسلحة أوتوماتيكية على الجنود الذين كانوا يتناولون الغداء”.

وأضاف المسؤول أن المهاجمين غادروا المخيم بعد ساعتين من بدء الهجوم حاملين معهم الألبسة والأغذية والأسلحة والمعدات العسكرية واستولوا على ثلاث مركبات، بما فيها سيارة للمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وسيارة إسعاف”.

ووفقا لوكالة “شينخوا”، قدم المهاجمون من مالي.

ويعيش في هذا المخيم لاجئون من مالي فروا إلى النيجر المجاورة بعد أن سيطر متشددون بعضهم على صلة بتنظيم “القاعدة” على المنطقة الصحراوية بشمال مالي في العام 2012.

وشهدت الأشهر الأخيرة تفاقما ملحوظا للوضع الأمني في مناطق شمال وأواسط مالي، ما تسبب بزيادة أعداد اللاجئين من هذا البلد.

(م)

 

source: ANHA

Read more