وحدات حماية الشعب تحبط رابع هجوم للاحتلال التركي على كوباني

editor
http://bit.ly/2fptU23

كوباني– شن جيش الاحتلال التركي اليوم، هجوماً على إحدى نقاط تمركز وحدات حماية الشعب في قرية بوبان الواقعة غربي مدينة كوباني، وذلك في محاولتها دخول القرية من إحدى البوابات التي قامت بفتحها خلال فترة سابقة.

وعمد جيش الاحتلال التركي في الساعة 10:30 من صباح اليوم، إدخال آلياته العسكرية إلى المنطقة المحرمة داخل أراضي قرية بوبان التابعة لمقاطعة كوباني في إقليم الفرات الفدرالي، بمحاولة منها إنشاء سواتر ترابية وسط تحشدات كبيرة للجنود الأتراك.

ولتفادي حدوث اشتباكات، أنذرت وحدات حماية الشعب الجنود للعودة إلى داخل حدود باكور كردستان، إلا أن الجيش التركي هاجم نقاط تمركز وحدات حماية الشعب من ثلاثة جهات، الامر الذي دفعت وحدات حماية الشعب بالرد على مصدر النيران.

وبحسب مصادر عسكرية في وحدات حماية الشعب أفادت لـ ANHA، بأن تبادل النيران بين الطرفين استمرت مدة 40 دقيقة، ونظراً للمقاومة التي أبدتها وحدات الحماية في وجه الاحتلال التركي، أجبر الأخير على التراجع وإخراج كافة آلياته من داخل المنطقة المحرمة.

وفي هذا السياق، صرح القيادي وحدات حماية الشعب حالم كوباني، لوكالة أنباء هاوار، أن جيش الاحتلال التركي أقدم صباح اليوم، بحشد قواته على الحدود، وإدخال الآليات إلى داخل أراضي المقاطعة، وذلك وسط تحشدات كبيرة للجنود.

لافتاً إلى أن “هذا الهجوم هو الأول من نوعه، كون الاحتلال التركي قام هذه المرة بكشف عدة نقاط له كانت متواجدة على الحدود واستهدفت نقاط تمركز قواتنا من ثلاثة محاور”.

وتجدر الإشارة إلى أن جيش الاحتلال التركي، هاجم قرية بوبان الواقعة غربي مقاطعة كوباني في أقليم الفرات، 3 مرات خلال شهر تموز/ يوليو المنصرم، في محاولة منها السيطرة على التلال الاستراتيجية حول كوباني.

(آ د- ع ع/ د)

ANHA

source: ANHA

Read more

Advertisements

وحدات حماية الشعب تحبط رابع هجوم للاحتلال التركي على كوباني

editor
http://bit.ly/2fptU23

كوباني– شن جيش الاحتلال التركي اليوم، هجوماً على إحدى نقاط تمركز وحدات حماية الشعب في قرية بوبان الواقعة غربي مدينة كوباني، وذلك في محاولتها دخول القرية من إحدى البوابات التي قامت بفتحها خلال فترة سابقة.

وعمد جيش الاحتلال التركي في الساعة 10:30 من صباح اليوم، إدخال آلياته العسكرية إلى المنطقة المحرمة داخل أراضي قرية بوبان التابعة لمقاطعة كوباني في إقليم الفرات الفدرالي، بمحاولة منها إنشاء سواتر ترابية وسط تحشدات كبيرة للجنود الأتراك.

ولتفادي حدوث اشتباكات، أنذرت وحدات حماية الشعب الجنود للعودة إلى داخل حدود باكور كردستان، إلا أن الجيش التركي هاجم نقاط تمركز وحدات حماية الشعب من ثلاثة جهات، الامر الذي دفعت وحدات حماية الشعب بالرد على مصدر النيران.

وبحسب مصادر عسكرية في وحدات حماية الشعب أفادت لـ ANHA، بأن تبادل النيران بين الطرفين استمرت مدة 40 دقيقة، ونظراً للمقاومة التي أبدتها وحدات الحماية في وجه الاحتلال التركي، أجبر الأخير على التراجع وإخراج كافة آلياته من داخل المنطقة المحرمة.

وفي هذا السياق، صرح القيادي وحدات حماية الشعب حالم كوباني، لوكالة أنباء هاوار، أن جيش الاحتلال التركي أقدم صباح اليوم، بحشد قواته على الحدود، وإدخال الآليات إلى داخل أراضي المقاطعة، وذلك وسط تحشدات كبيرة للجنود.

لافتاً إلى أن “هذا الهجوم هو الأول من نوعه، كون الاحتلال التركي قام هذه المرة بكشف عدة نقاط له كانت متواجدة على الحدود واستهدفت نقاط تمركز قواتنا من ثلاثة محاور”.

وتجدر الإشارة إلى أن جيش الاحتلال التركي، هاجم قرية بوبان الواقعة غربي مقاطعة كوباني في أقليم الفرات، 3 مرات خلال شهر تموز/ يوليو المنصرم، في محاولة منها السيطرة على التلال الاستراتيجية حول كوباني.

(آ د- ع ع/ د)

ANHA

source: ANHA

Read more

وحدات حماية الشعب تحبط رابع هجوم للاحتلال التركي على كوباني

editor
http://bit.ly/2fptU23

كوباني– شن جيش الاحتلال التركي اليوم، هجوماً على إحدى نقاط تمركز وحدات حماية الشعب في قرية بوبان الواقعة غربي مدينة كوباني، وذلك في محاولتها دخول القرية من إحدى البوابات التي قامت بفتحها خلال فترة سابقة.

وعمد جيش الاحتلال التركي في الساعة 10:30 من صباح اليوم، إدخال آلياته العسكرية إلى المنطقة المحرمة داخل أراضي قرية بوبان التابعة لمقاطعة كوباني في إقليم الفرات الفدرالي، بمحاولة منها إنشاء سواتر ترابية وسط تحشدات كبيرة للجنود الأتراك.

ولتفادي حدوث اشتباكات، أنذرت وحدات حماية الشعب الجنود للعودة إلى داخل حدود باكور كردستان، إلا أن الجيش التركي هاجم نقاط تمركز وحدات حماية الشعب من ثلاثة جهات، الامر الذي دفعت وحدات حماية الشعب بالرد على مصدر النيران.

وبحسب مصادر عسكرية في وحدات حماية الشعب أفادت لـ ANHA، بأن تبادل النيران بين الطرفين استمرت مدة 40 دقيقة، ونظراً للمقاومة التي أبدتها وحدات الحماية في وجه الاحتلال التركي، أجبر الأخير على التراجع وإخراج كافة آلياته من داخل المنطقة المحرمة.

وفي هذا السياق، صرح القيادي وحدات حماية الشعب حالم كوباني، لوكالة أنباء هاوار، أن جيش الاحتلال التركي أقدم صباح اليوم، بحشد قواته على الحدود، وإدخال الآليات إلى داخل أراضي المقاطعة، وذلك وسط تحشدات كبيرة للجنود.

لافتاً إلى أن “هذا الهجوم هو الأول من نوعه، كون الاحتلال التركي قام هذه المرة بكشف عدة نقاط له كانت متواجدة على الحدود واستهدفت نقاط تمركز قواتنا من ثلاثة محاور”.

وتجدر الإشارة إلى أن جيش الاحتلال التركي، هاجم قرية بوبان الواقعة غربي مقاطعة كوباني في أقليم الفرات، 3 مرات خلال شهر تموز/ يوليو المنصرم، في محاولة منها السيطرة على التلال الاستراتيجية حول كوباني.

(آ د- ع ع/ د)

ANHA

source: ANHA

Read more

وحدات حماية الشعب تحبط رابع هجوم للاحتلال التركي على كوباني

editor
http://bit.ly/2fptU23

كوباني– شن جيش الاحتلال التركي اليوم، هجوماً على إحدى نقاط تمركز وحدات حماية الشعب في قرية بوبان الواقعة غربي مدينة كوباني، وذلك في محاولتها دخول القرية من إحدى البوابات التي قامت بفتحها خلال فترة سابقة.

وعمد جيش الاحتلال التركي في الساعة 10:30 من صباح اليوم، إدخال آلياته العسكرية إلى المنطقة المحرمة داخل أراضي قرية بوبان التابعة لمقاطعة كوباني في إقليم الفرات الفدرالي، بمحاولة منها إنشاء سواتر ترابية وسط تحشدات كبيرة للجنود الأتراك.

ولتفادي حدوث اشتباكات، أنذرت وحدات حماية الشعب الجنود للعودة إلى داخل حدود باكور كردستان، إلا أن الجيش التركي هاجم نقاط تمركز وحدات حماية الشعب من ثلاثة جهات، الامر الذي دفعت وحدات حماية الشعب بالرد على مصدر النيران.

وبحسب مصادر عسكرية في وحدات حماية الشعب أفادت لـ ANHA، بأن تبادل النيران بين الطرفين استمرت مدة 40 دقيقة، ونظراً للمقاومة التي أبدتها وحدات الحماية في وجه الاحتلال التركي، أجبر الأخير على التراجع وإخراج كافة آلياته من داخل المنطقة المحرمة.

وفي هذا السياق، صرح القيادي وحدات حماية الشعب حالم كوباني، لوكالة أنباء هاوار، أن جيش الاحتلال التركي أقدم صباح اليوم، بحشد قواته على الحدود، وإدخال الآليات إلى داخل أراضي المقاطعة، وذلك وسط تحشدات كبيرة للجنود.

لافتاً إلى أن “هذا الهجوم هو الأول من نوعه، كون الاحتلال التركي قام هذه المرة بكشف عدة نقاط له كانت متواجدة على الحدود واستهدفت نقاط تمركز قواتنا من ثلاثة محاور”.

وتجدر الإشارة إلى أن جيش الاحتلال التركي، هاجم قرية بوبان الواقعة غربي مقاطعة كوباني في أقليم الفرات، 3 مرات خلال شهر تموز/ يوليو المنصرم، في محاولة منها السيطرة على التلال الاستراتيجية حول كوباني.

(آ د- ع ع/ د)

ANHA

source: ANHA

Read more

وحدات حماية الشعب تحبط رابع هجوم للاحتلال التركي على كوباني

editor
http://bit.ly/2fptU23

كوباني– شن جيش الاحتلال التركي اليوم، هجوماً على إحدى نقاط تمركز وحدات حماية الشعب في قرية بوبان الواقعة غربي مدينة كوباني، وذلك في محاولتها دخول القرية من إحدى البوابات التي قامت بفتحها خلال فترة سابقة.

وعمد جيش الاحتلال التركي في الساعة 10:30 من صباح اليوم، إدخال آلياته العسكرية إلى المنطقة المحرمة داخل أراضي قرية بوبان التابعة لمقاطعة كوباني في إقليم الفرات الفدرالي، بمحاولة منها إنشاء سواتر ترابية وسط تحشدات كبيرة للجنود الأتراك.

ولتفادي حدوث اشتباكات، أنذرت وحدات حماية الشعب الجنود للعودة إلى داخل حدود باكور كردستان، إلا أن الجيش التركي هاجم نقاط تمركز وحدات حماية الشعب من ثلاثة جهات، الامر الذي دفعت وحدات حماية الشعب بالرد على مصدر النيران.

وبحسب مصادر عسكرية في وحدات حماية الشعب أفادت لـ ANHA، بأن تبادل النيران بين الطرفين استمرت مدة 40 دقيقة، ونظراً للمقاومة التي أبدتها وحدات الحماية في وجه الاحتلال التركي، أجبر الأخير على التراجع وإخراج كافة آلياته من داخل المنطقة المحرمة.

وفي هذا السياق، صرح القيادي وحدات حماية الشعب حالم كوباني، لوكالة أنباء هاوار، أن جيش الاحتلال التركي أقدم صباح اليوم، بحشد قواته على الحدود، وإدخال الآليات إلى داخل أراضي المقاطعة، وذلك وسط تحشدات كبيرة للجنود.

لافتاً إلى أن “هذا الهجوم هو الأول من نوعه، كون الاحتلال التركي قام هذه المرة بكشف عدة نقاط له كانت متواجدة على الحدود واستهدفت نقاط تمركز قواتنا من ثلاثة محاور”.

وتجدر الإشارة إلى أن جيش الاحتلال التركي، هاجم قرية بوبان الواقعة غربي مقاطعة كوباني في أقليم الفرات، 3 مرات خلال شهر تموز/ يوليو المنصرم، في محاولة منها السيطرة على التلال الاستراتيجية حول كوباني.

(آ د- ع ع/ د)

ANHA

source: ANHA

Read more